الأسد سيزور روسيا

674

قبل الرئيس السوري، بشار الأسد، دعوةً لزيارة منطقة خانتي مانسييسك في سيبريا الروسية، غداة لقائه وفداً من حزب «روسيا الموحدة» الحاكم، الذي يزور دمشق.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن البرلمانيين الذين التقوا الأسد، اليوم، قولهم إنّ الرئيس السوري كان في «حالة مزاجية جيدة»، وأشاد بالدفاعات الجوية سوفياتية الصنع التي ساعدت في صدّ العدوان الغربي.

ونقلت وكالة «تاس» للأنباء عن نائب سكرتير المجلس العام لحزب «روسيا الموحدة»، سيرغي جليزنياك، قوله بعد لقاء الأسد «من وجهة نظر الرئيس كان عدواناً، ونحن نشاركه هذا الرأي».

وأشار إلى أنّ الرئيس السوري أعرب عن بالغ تقديره للميزات القتالية للمعدات العسكرية والأسلحة السوفياتية، التي بواسطتها تمكّنت قوات الدفاع الجوي السورية من صد العدوان الثلاثي الغربي على سوريا يوم أمس.

في هذا السياق، نقل عضو مجلس الدوما، ديمتري سابلين، عن الأسد قوله: «يظهرون في الأفلام الأميركية أنّ الأسلحة الروسية متخلّفة، ولكن نحن نرى اليوم، من المتخلّف فعلاً».

وأكد الأسد أنَّ العدوان الثلاثي «ترافق مع حملة من التضليل والأكاذيب في مجلس الأمن من قبل نفس دول العدوان ضد سورية وروسيا، ما يثبت مرة أخرى أنَّ البلدين يخوضان معركة واحدة ليس فقط ضد الإرهاب بل أيضاً من أجل حماية القانون الدولي القائم على احترام سيادة الدول وإرادة شعوبها».

ضمن هذا الإطار، حذّر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني، حسن روحاني، من أنّ توجيه الغرب ضربات جديدة إلى سوريا سيحدث «فوضى» في العلاقات الدولية، وقال «إذا تكرّرت أفعال مماثلة في انتهاك لميثاق الأمم المتحدة، فإنّ هذا سيحدث من دون شك فوضى في العلاقات الدولية»، بحسب بيان للكرملين.

الأخبار

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل