تقرير مولر: ترامب حاول إقالة المحقق الخاص روبرت مولر

112
  • حاول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إقالة روبرت مولر، المحقق الخاص الذي عُين للتحقيق في الصلات بينه وبين روسيا، حسبما جاء في تقرير طال انتظاره.

وبدأ نشر تفاصيل من التقرير، المكون من 448 صفحة، الذي أشرف على إعداده المستشار الخاص روبرت مولر.

وفي وقت سابق وصف الفريق القانوني لترامب التقرير بأنه “انتصار كاسح”.

ويأتي ذلك في الوقت يواجه فيه وزير العدل الأمريكي وليام بار انتقادات حادة لكيفية تعامله مع التقرير.

وعقد وزير العدل، الذي عينه ترامب، مؤتمرا صحفيا قبيل نشر التقرير، الذي دعم فيه ترامب.

يكشف التحقيق أن ترامب اتصل بدون ماغان، وهو محام سابق في البيت الأبيض، في يونيو/حزيران 2017 في محاولة لإقالة مولر نظرا لما قال إنه تعارض في المصالح

وأغضب رد فعل بار أعضاء بارزين في الحزب الديمقراطي، واعربوا عن تشككهم في استقلاليته وموضوعيته.

ويكشف التحقيق أن ترامب اتصل بدون ماغان، وهو محام سابق في البيت الأبيض، في يونيو/حزيران 2017 في محاولة لإقالة مولر نظرا لما قال إنه “تعارض في المصالح”.

وقال ماغان لمولر إنه استقال نظرا لشعوره “أنه محاصر لأنه لا يعتزم اتباع توجيهات الرئيس”، ولم يكن يعرف كيف سيرد على ترامب إذا اتصل به مجددا.

وخلص تقرير مولر إلى عدم التوصل إلى أي شبهة جنائية بوجود تآمر بين حملة ترامب وروسيا.

ويأتي التقرير الضخم إثر22 شهرا من التحقيقات التي قادها مولر، الذي عينه مكتب التحقيقات الفيدرالي (اف بي آي) للتحقيق في أي تواطؤ محتمل بين روسيا والحملة الرئاسية لترامب.

وأدى تحقيق فريق مولر إلى توجيه الاتهام لـ 35 شخصا، من بينهم عدد من الأشخاص الذين كانوا أعضاء في إدارة ترامب وحملته الانتخابية.

وكشف التقرير ايضا:

  • كلما ورد ذكر التحقيق، كان ترامب يقول “يا إلهي هذا أمر مروع. إنه نهاية رئاستي”.
  • كان المحققون ينظرون إلى ردود ترامب الكتابية على أسئلتهم على أنها “غير كافية” ولكنهم قرروا عدم خوض معركة قد تكون مطولة لتوجيه الأسئلة له وجها لوجه.
  • ترامب أملى ردا مضللا بشأن فحوى الاجتماع في يونيو/حزيران 2016 بين وسطاء روس ومسؤولين في حملة ترامب في “ترامب تاور”، وهو ما نفاه في وقت سابق محامي ترامب والمتحدثة باسم البيت الأبيض سارا ساندرز.


 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More

عاجــــــل