روسيا : إلى متى سننتظر الإرهابيين في إدلب؟

209

أكد أوليغ سيرومولوتوف، نائب وزير الخارجية الروسي لشؤون مكافحة الإرهاب اليوم الأثنين، أن “بلاده أعلنت مرارا وتكرارا بأن صبرها سينفد أخيرا بخصوص استمرار وجود الإرهابيين في إدلب”.

وخلال لقاء صحفي مع وكالة روسيا سيفودنيا، قال سيرومولوتوف إن الوضع في إدلب يخضع لمذكرة تفاهم بين روسيا وتركيا والتي ينبغي أن يؤدي تنفيذها إلى القضاء على الوجود الإرهابي، لافتا إلى أنه وبالاستناد إلى ذلك يقوم الجيش السوري بتنفيذ إجراءات عملية عسكرية واسعة النطاق ضد الإرهاب في المنطقة.

وأشار الى أن إدلب أصبحت مركزا لتجمع فلول “جبهة النصرة” الإرهابية، التي يشن مسلحوها باستمرار هجمات على المناطق المجاورة لذا إننا سنواصل تعاوننا في إطار هذه المذكرة بشأن حل هذه المشكلة.

كما وأكدت روسيا أكثر من مرة ضرورة القضاء على التنظيمات الإرهابية في إدلب، معتبرة أن الوضع في المحافظة “خطير جدا” ولا يمكن السماح باستمراره على ما هو عليه مطالبة النظام التركي بتنفيذ التزاماته بهذا الخصوص.

وفي السياق ذاته،في وقت سابق، كشفت مصادر أهلية في المحافظة أن نحو 1500 من الإرهابيين الأجانب عبروا الأراضي التركية بمساعدة وسطاء وإشراف ميداني مباشر من عناصر الجندرما التابعة للجيش التركي.


 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل