مسؤول فلسطيني: قوى المقاومة في سوريا تدين موقف بريطانيا من حزب الله

4٬689

  • أدرجت بريطانيا، حزب الله اللبناني بجميع هيئاته السياسة والعسكرية على قائمة “المنظمات الإرهابية”، علما أن بريطانيا حظرت في السابق هيئات الحزب العسكرية

إذ جاء على لسان وزير الداخلية البريطاني ساجد جاويد، أن حزب الله مستمر في محاولاته زعزعة استقرار الوضع الهش في الشرق الأوسط

ولم نعد قادرين على التفرقة بين جناحه العسكري المحظور بالفعل وبين الحزب السياسي.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – حوار سمر رضوان

عن هذا الموضوع وتداعياته، في ظل وجود حزب الله رسميا في الحكومة اللبنانية

يقول الأستاذ خالد عبد المجيد، أمين سر تحالف قوى المقاومة الفلسطينية، لـ “وكالة عربي اليوم”:

  • تماهي بريطاني – صهيوني

إننا ومن موقعنا في تحالف قوى المقاومة الفلسطينية في سوريا، نشجب وندين الموقف الذي أعلنه وزير الداخلية البريطاني جاويد، باعتبار الجناح السياسي لحزب الله منظمة إرهابية

وهذا الموقف البريطاني الذي أعلنه وزير الداخلية البريطاني يؤكد على ترابط وتماهي سياسات الحكومة البريطانية مع الكيان الصهيوني منذ وعد بلفور المشؤوم وإنشاء دولة العدو على أرض فلسطين التاريخية لغاية الآن.

إذ أن الولايات المتحدة وحلفاؤها، وفي المقدمة منهم، بريطانيا وكيان الاحتلال الصهيوني، يحاولون بعد هزيمة مشروعهم في المنطقة وانتصار وتصاعد قوة المقاومة في المنطقة، أن يعوضوا عن هزيمتهم وخسارتهم بهذه المواقف والقرارات تجاه حزب الله وقوى ودول محور المقاومة،

حيث يشكل حزب الله أحد ركائزه الرئيسية في مواجهة المخططات المعادية التي تلقت الهزيمة تلو الهزيمة على الصعيدين السياسي والعسكري.

  • تعرية الموقف البريطاني

من هذا المنطلق، ندعو لإطلاق حملة واسعة في كل الساحات وعلى صعيد الأمة وكل القوى والأحزاب للوقوف إلى جانب الإخوة في حزب الله وفضح وتعرية الموقف والدور البريطاني الذي يخدم سياسة الولايات المتحدة الأمريكية والكيان الصهيوني الذي يعيش حالة من القلق والخوف من تنامي قدرات ودور حزب الله وقوى المقاومة في فلسطين والمنطقة.

 



 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل