نائب سوري: في قمة سوتشي المقبلة سنشهد تغيرا في الموقف التركي

5٬003


  • تتحدث وسائل إعلام متعددة إقليمية وعالمية عن احتمالية وجود تنسيق أمني بين الدولتين السورية والتركية، بعد الإعلان الأمريكي الانسحاب من الأراضي السورية ودخول الجيش السوري إلى مدينة منبج

وفي ظل تنامي جبهة النصرة في محافظة إدلب وريفها، فهل ترسخ وتؤكد ذلك قمة سوتشي المقبلة

معلومات ستتوضح صحتها في القريب العاجل من الأيام.

خاص وكالة عربي اليوم الإخبارية – حوار سمر رضوان

حول هذا الموضوع وأبعاده، يقول الدكتور معروف سباعي، عضو مجلس الشعب السوري، لـ “وكالة عربي اليوم”:

 

  • انعطافة تركية

لا أستبعد أن يكون هناك تنسيق تركي – سوري ولكن على مستوى منخفض، وهنا اعتقد أن للأصدقاء روسيا وإيران دور أساسي في هذا التنسيق، كما أن المعطيات الجديدة بما يخص الانسحاب الأميركي من شرق الفرات قد رفع وتيرة هذا التنسيق وخاصة فيما يتعلق بمناطق شرق الفرات ومنبج ولاحقا إدلب.

وعلى ضوء هذه المعطيات فإنني أتوقع أن تشهد قمة سوتشي المقبلة انعطافات ظاهرية بالموقف التركي ولكن يجب ألا نتوقع من التركي الموقف الصادق فهو طرف لا يؤمن جانبه ولكن الضغط الروسي والإيراني سوف يكون له دور أساسي لضمان هذا الاتفاق

والذي سوف تعمل جاهدا على تسريع بالمفاوضات بين الحكومة السورية وقوات قسد إلى تسليم المناطق التي تسيطر عليها الأخيرة شرقي الفرات إلى الحكومة السورية مع إعطاء ضمانات أمنية من الهجمات الإرهابية.

ان التنسيق التركي السوري في المرحلة المقبلة سوف يتطور واعتقد أن للأصدقاء الروس والإيرانيين سوف يكون لهم أدوار مختلفة من ضمن هذا التنسيق ولن يكونوا أطرافا وسطاء فقط.



 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل