وزير اسرائيلي يهدد الرئيس الأسد!

152

كرر وزير الطاقة في حكومة الاحتلال الإسرائيلي يوفال شتاينتس أمس الاثنين تهديداته ضد الحكومة السورية، محذرا بوضعها في قائمة الخطر “إذا ما استمر في السماح للإيرانيين بترسيخ وجودهم في سوريا”، على حد تعبيره.

ووفقاً لصحيفة “يديعوت أحرونوت”، قال شتاينتس تعليقا على الغارات الإسرائيلية الأخيرة على سوريا: “في حال سمح الأسد للقوات الإيرانية بتنفيذ هجمات على إسرائيل، فسيجد نفسه ونظامه في دائرة الخطر، فلا يمكن أن نعيش بوضع تهاجم فيه إيران إسرائيل من سوريا والأسد يجلس بهدوء في قصره”، على حد تعبيره.

واعتبر شتاينتس أن “تغيير إسرائيل النهج بكسر صمتها عن الغارات التي تشنها على أهداف في سوريا، يخدم الدولة اليهودية، مضيفا: “أشكك في قدرة السلطات السورية على مواصلة استيعاب الغارات الإسرائيلية .. لكن نحن في لعبة تقديرات واحتمالات وليس هناك ما هو مؤكد”، على حد تعبيره.

في المقابل، انتقد وزير الحرب الإسرائيلي الأسبق ورئيس حزب “تيلم الجديد” موشي يعلون، الاعتراف الإسرائيلي العلني بالضربات الجوية التي نفذها سلاح الجو فجر الأحد على أهداف مختلفة في سوريا، قائلا “لا أعلم ما الفائدة العائدة من تحمل إسرائيل للمسؤولية العلنية لهذه الهجمات في سوريا”.

وهاجم يعلون رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو على خلفية هذا القرار، معتبرا أن نتنياهو يهدف من هذا الإعلان إلى تحقيق مكاسب سياسية شخصية استعدادا لانتخابات الكنيست المقبلة.


 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل