“بومة” لا تسمح للناتو بغزو منطقة روسية استراتيجية

393

كشف خبير عسكري عن دور نظام مبتكر في حرب ممكنة بين الغرب ممثلا بحلف شمال الأطلسي وروسيا.

المصدر : سبوتنيك

وأعلن الخبير العسكري الروماني فالنتين فاسيليسكو أن التوتر الذي يشوب العلاقات بين روسيا وحلف شمال الأطلسي (الناتو) بلغ أوجه في الأعوام القليلة الماضية.

وتشير معطيات الصحفيين إلى أن الناتو حشد 4500 جندي تقريبا في جمهوريات البلطيق المجاورة لروسيا (ليتوانيا ولاتفيا واستونيا).

ولا يمكن لهذا الحشد أن يشن حربا كاملة على روسيا. لذا فإن الأمر يتطلب إحضار المزيد من قوات الدول الأعضاء في حلف الناتو لكي يقدر الحلف على غزو روسيا وخصوصا منطقة كالينينغراد التي تعتبر جيبًا روسيًا داخل مجال عمل الناتو.

ولكيلا يحدث هذا وضعت روسيا نظاما قادرا على رصد تحركات قوات الناتو وصد الهجوم الممكن على منطقة كالينينغراد.

وأشار الخبير إلى أن نظام “سوفا” (هذه الكلمة الروسية تعني البومة) الذي يحتوي على جملة مستقبلات صوتية يمثل كابوسًا يرعب قوات الناتو.


 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل