حلت مكانها إسرائيل .. المغرب تحذف فلسطين من الخريطة !

428

  • تداول العديد من المغاربة صورا لصفحات من كتاب مدرسي تظهر عليه خريطة لمنطقة الشرق الأوسط ، وقد أزيلت منها دولة فلسطين وعوضت باسرائيل، ونسب لها كل المعالم الأثرية الاسلامية خاصة المسجد الأقصى.

الكتاب الذي طرحته إحدى دور االنشر المغربية ويستقر مقرها الرئيسي بمدينة الدار البيضاء، والموجه لتعليم اللغة الفرنسية، يصف بأنها “القدس عاصمة إسرائيل، وهي مدينة مقدسة لدى اليهود”.

كتب نبيل بكاني لرأي اليوم : وجاء في النص المصاحب للخريطة أن “إسرائيل” دولة أسسها اليهود في سنة 1948، وأنه “يقطنها الفلسطينيون العرب واليهود الإسرائيليون.

الكتاب الموجه للطلبة الأطفال اعتبره ناشطون حلقة أخرى من التطبيع تستهدف الجيل الناشئ،

خاصة أنه يأتي في وقت تشهد فيه الأراضي الفلسطينية غليانا متمثلا في مسيرات العودة الى الأراضي السليبة،

اضافة الى ما يعرف بـ”صفقة القرن”، وسباق محموم لبعض الأنظمة والحكومات والمنظمات العربية نحو التطبيع مع اسرائيل على كافة الأصعدة.

وبينما حذف ناشرو الكتاب كل ما يدل على دولة فلسطين من الخريطة، تضمن الكتاب صورة لقبة الصخرة معتبرا أنها تقع ضمن ما يسمى إسرائيل.

ردا على هذه الخطوة التي خلفت استياء كبيرا، قال المرصد المغربي لمناهضة التطبيع أنه توصل برسالة من متابعي صفحته على موقع “فيسبوك” الاجتماعي حول نشر وبيع كتاب للأطفال بإحدى الأسواق التجارية الكبرى بالمغرب، يحمل خريطة للمنطقة مضمنة فيها “دولة الكيان الصهيوني برايتها الإرهابية.. دون وجود يذكر لفلسطين”.

ودعا المرصد في بيان له “الدولة وكل المؤسسات المعنية بتحمل مسؤولية مراقبة قطاع الطباعة والنشر والتوزيع حول هذه الفضيحة”.

وفي هذا الصدد أيضا، طالب المرصد الجهات الرسمية بـ “توقيع العقوبات اللازمة وسحب المطبوع الصهيوني الموجه للأطفال”



 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل