هل يخشى مدرب الأردن تأثير الحضور الكبير المتوقع لمشجعي نسور قاسيون؟

51

لا يخشى فيتال بوركلمانس، مدرب الأردن، أو الحارس عامر شفيع، الحضور الكبير المنتظر من مشجعي سوريا في القمة العربية المرتقبة في كأس آسيا 2019، غدًا الخميس.

وذكرت تقارير أن الاتحاد الآسيوي يمنح 8% من سعة الملعب لكل منتخب، بينما يطرح باقي التذاكر للبيع وسط توقعات بشراء مشجعي سوريا أغلب التذاكر.

وردًا على سؤال من “رويترز” حول مدى تأثير هذا الأمر على الأردن، قال بوركلمانس: “هذا جيد لسوريا وبكل تأكيد سيملك المنافس المزيد من المشجعين.

“لكن بالنسبة للاعبي فريقي هذه ليست مشكلة، ونحن نتمنى أيضًا اللعب في ملعب ممتلئ وهذا أمر استثنائي لكل لاعب.. وتأكد أننا هنا لإمتاع المشجعين”.

وبدأ المنتخب الملقب باسم “النشامى” مسيرته في البطولة بفوز مفاجئ 1-صفر على أستراليا حاملة اللقب، بينما خرجت سوريا بنتيجة محبطة بالتعادل دون أهداف مع فلسطين.

وقال شفيع، الذي أنقذ سلسلة من الفرص الخطيرة أمام أستراليا: “اللاعبون دائمًا نجاحهم في وجود الجماهير، وعندما تكون الجماهير موجودة ستكون المباراة أجمل وأفضل في كل شيء؛ لأنه بصراحة كرة القدم من غير جمهور ما فيها متعة.

وأضاف الحارس الذي سيبلغ عامه 37 الشهر المقبل: “بإذن الله أكيد جماهيرنا ستكون موجودة أيضًا وستؤازرنا وتساندنا وتكون مباراة قوية.. ونحن إخوان وأهل وفي النهاية نتمنى الفوز لمنتخبنا والتأهل إلى الدور الثاني”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل