أوبئة العالم.. خريطة تحدد “مناطق الخطر” !

51

وضع مجموعة من العلماء من جامعة كاليفورنيا خريطة للمناطق الساخنة المتوقع أن تضربها الأوبئة خلال العام الحالي 2019.

واعتمد العلماء في دراستهم على الحيوانات التي من المرجح أن تكون الناقل الرئيسي للفيروسات المسببة لهذه الأمراض وأماكن تواجدها، وشملت الدراسة نحو عشرة آلاف وأربعمئة نوع من الطيور وخمسة آلاف وأربعمئة نوع من الثدييات.

ووجد العلماء أن وباء زيكا والحمى الصفراء من المرجح أن يغزوان جنوب شرق آسيا، خاصة إندونيسيا وماليزيا، مع احتمالية أقل لظهورهما في أوروبا وأفريقيا.

كما أن سكان الولايات المتحدة والمكسيك وجنوب كندا أكثر عرضة لخطر فيروس غرب النيل من سكان أوروبا وروسيا.

أما حمى الدنج التي تسبب ارتفاع درجة الحرارة والقيء والطفح الجلدي، فمن المرجح أن تندلع في دول أميركا الجنوبية كالبرازيل والأرجنتين.

ووفقا للأبحاث، فإن أوروبا الغربية هي الأكثر عرضة لخطر تفشي “التهاب الدماغ الياباني”، وهو عدوى تصيب الدماغ في الخنازير، وتنتقل للإنسان، ويمكن أن تسبب الشلل، بل وحتى الموت في الحالات الشديدة.

كما يعتقد العلماء أن أميركا الجنوبية ربما تكون موطنا لفيروسات أقل شهرة مثل ريو برافو، وخفاش عنتيبي ودكار، وهي فيروسات تنتقل بواسطة الخفافيش.

ويرى البروفيسور كريستين كريدر جونسون أن معرفة الكائن المضيف الذي يحمل الفيروس وأماكن تواجده وطرق سيره تعطي صورة أفضل للعلماء لرسم المناطق الأكثر عرضة لانتشار هذه الأوبئة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل