هل تبدأ معركة خلافة نيكي هايلي ؟!

229

أكّد الكاتب كيرت ميلس في مقالة نشرت على موقع “ناشيونال إنترست” أن السباق قد بدأ لخلافة نيكي هايلي بمنصب السفير الأميركي للأمم المتحدة، وقال إن المرشح الأوفر حظًّا حتى الآن هي دينا باول التي شغلت منصب نائب مستشار الأمن القومي السابق، منبهًا بالوقت نفسه إلى ان باول لا تحظى بشعبية مع قاعدة ترامب.

وأشار الى أن موقع برايتبارت اليميني الذي يعتبر جزءًا من “قاعدة ترامب” يقوم بحملة ضد تعيين باول، إذ نشر عددًا من المقالات ضد الاخيرة منذ الاعلان عن استقالة هيلي، لافتًا إلى أن “الموقع نجح بالضغط على ادارة ترامب باختيار المدعو بريت كافانوه لمنصب رئيس المحكمة العليا الاميركية”.

وأوضح أن من بين الأسماء الأخرى لخلافة هيلي سفيرة الاميركية لدى كندا كيلي كرافت، إضافة إلى هيذر نويرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية.

كما بيّن أن السيناتور الديمقراطي السابق جو ليبرمان المعروف بدعمه للكيان الصهيوني هو من بين الخيارات، بحسب بعض التقارير.

هذا وتحدث الكاتب عن أسماء محتملة أخرى مثل السيناتور الجمهوري “راند بول” والذي سبق له أن دافع عن مساعي ترامب لتحسين العلاقات مع روسيا.

ووفق الكاتب، المرشح البديل الأقوى لـ”دينا باول” ربما يكون السفير الاميركي لدى المانيا ريشتارد جرينل، والأخير سيكون منسجمًا أكثر بكثير مع قاعدة ترامب.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل