“عادت الدببة”…القاذفات الروسية تلعب “القط والفأر” مع المقاتلات الأمريكية

2٬388
اعترضت القوات الأمريكية الجوية قاذفات روسية بالقرب من ألاسكا. وفي الوقت نفسه لم تنتهك روسيا المجال الجوي للولايات المتحدة وكندا.

وأفادت قناة “فوكس نيوز” أن المقاتلات الأمريكية المتعددة المهام “إف-22” اعترضت قاذفتين نوويتين روسيتين من طراز “تو-95” (الدب).

ونقلت القناة عن قيادة نظام الدفاع الجوي الفضائي المشتركة بين الولايات المتحدة وكندا أن الطائرات الأمريكية رافقت الطائرات الروسية بالقرب من ألاسكا يوم 11 سبتمبر/ أيلول.

وأشارت القناة إلى أن روسيا لم نتنهك المجال الجوي لهذه الدول، ولكن تم اعتراض كل الطائرات غرب البر الرئيسي لألاسكا في الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي. ورافقت مقاتلات “إف-22” الطائرات الروسية حتى غادرت منطقة الدفاع الجوي والتي تبلغ حوالي 320 كم.

وأكدت وسائل الإعلام أن هذه هي المرة الثانية في هذا الشهر التي يحصل فيها حدث مشابه، ففقي 1 سبتمبر اعترض سلاح الجو الأمريكي طائرات روسية عند دخولها إلى منطقة الدفاع الجوي في ألاسكا. وكان هناك حادث مماثل في مايو أيار هذا العام، ولكن المجال الجوي الأمريكي لم ينتهك ولا مرة.

وعلق القراء على مقالة “فوكس نيوز” أن “لعبة القط والفأر” مستمرة منذ عقود. وأعرب مستخدم باسم Xsommer عن قلقه من أن روسيا قد تكون تختبر رادارات جديدة، تسمح لها الكشف عن المقاتلات الأمريكية الخفية مثل “إف-22”. وكذلك يعتقد أم موسكو تهدد أمن الولايات.

وكتب مستخدم أخر باسم Abraham12 “عادت الدببة!” ويعتقد أنه ليس في الأمر ما يدعو للقلق، مشددا على أن الروس “يلهون فقط”. وبعضهم علق بأن هذا الأمر عادي، فكلا الجانبان يتحققان من دفاع الطرف الأخر بشكل منتظم.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
يتم تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

عاجــــــل