شادية وعبد الحليم حافظ فى صورة نادرة عند معبد الكرنك بالأقصر عام 1955


كشف عشاق ومحبو النجمة الكبيرة الراحلة شادية، عبر حسابهم على موقع “إنستجرام”، عن صورة نادرة لدلوعة السينما المصرية، جمعتها بالعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، خلال زيارة إلى معبد الكرنك فى محافظة الأقصر بصعيد مصر عام 1955.


وظهر فى الصورة شادية والعندليب الأسمر وهما يجلسان على إحدى الصخور الأثرية والمنقوشة برسومات الفراعنة، فيما ارتدى النجمان الملابس الشتوية والنظارات الشمسية السوداء.


واعتاد محبو النجمة الراحلة شادية الكشف عن الصور النادرة التى لم تنشر من قبل لها، وكان من ضمن هذه الصور خلال تصوير فيلم “ألف ليلة وليلة”، الذى عرض لأول مرة منذ نحو 57 عاما وتحديدا عام 1964، وجمعت الصور النجمة شادية مع عمالقة الفن الراحلين فريد شوقى ويوسف شعبان وليلى فوزى وعمرو الترجمان، وعرض الفيلم لأول مرة فى دور السينما يوم 8 مارس عام 1964، وهو من سيناريو وحوار محمد مصطفى سامى، إخراج حسن الإمام.


وقدمت شادية خلال فترة ما يقارب أربعين عاما حوالى 112 فيلماً و10 مسلسلات إذاعية ومسرحية واحدة، وتعد من أبرز نجمات السينما المصرية وأكثرهن تمثيلاً فى الأفلام العربية، فضلاً عن قاعدة عريضة بين الجمهور العربى، وهى من أهم الفنانات فى تاريخ الدراما العربية.

شادية وعبد الحليم حافظ
شادية وعبد الحليم حافظ


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل