مندوبة أمريكا بالأمم المتحدة تنتقد حكومة إثيوبيا بعد قرار طرد دبلوماسيين


قالت السفيرة الأمريكية المندوب الدائم لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس جرينفيلد، على حسابها على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”: “قرار حكومة إثيوبيا بطرد الدبلوماسيين الأيرلنديين بعد أن أثارت أيرلندا مخاوف بشأن الأزمة في إثيوبيا، بما في ذلك في مجلس الأمن الدولي، أمر مقلق للغاية، نحث إثيوبيا على إعادة النظر؛ والسماح لدبلوماسيي أيرلندا بالعودة لمواصلة عملهم الحاسم في أديس أبابا” .


وفى ذات السياق، أكدت الأمم المتحدة على أهمية ضمان تدفق منتظم للمساعدات الإنسانية إلى منطقة تيجراى فى شمال إثيوبيا، على خلفية استمرار تدهور الوضع الإنساني في المنطقة.


 


ووفق الأمم المتحدة: “غادرت نحو 40 شاحنة محملة بالإمدادات الإنسانية، بما في ذلك المواد الغذائية، مدينة سيميرا، عاصمة أفار، متوجهة إلى تيجراي – وهي أول قافلة تتجه إلى المنطقة منذ منتصف أكتوبر”، لافتة إلى أنه لا تزال الشاحنات المحملة بالوقود والإمدادات الطبية تنتظر التصريح في سيميرا.


 


نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، قال إن هناك حاجة لحوالي 500 شاحنة محملة بالإمدادات الإنسانية أسبوعيا، حيث أدى القتال العنيف بين قوات الحكومة المركزية وجبهة تحرير تيجراى الشعبية منذ نوفمبر 2020، إلى جعل المناطق الشمالية لإثيوبيا في تيجراي وأمهرة وأفار في حاجة ماسة إلى المساعدة الإنسانية.


 


وأكد “ازدادت هذه الاحتياجات بعد أشهر من أعمال القتل والنهب وتدمير المراكز الصحية والبنية التحتية الزراعية، بما في ذلك أنظمة الري الضرورية للإنتاج” مضيفًا “فى الوقت الحالي، يعاني حوالي سبعة ملايين شخص في جميع أنحاء البلاد من انعدام الأمن الغذائي الحاد”.


 


وأشار المتحدث الأممي إلى أنه “يواصل الشركاء الإنسانيون على الأرض الإبلاغ عن تحديات كبيرة بسبب النقص النقدي اللازم للعمليات، على الرغم من ضخ إجمالي 40 مليون دولار من الموارد الجديدة لإثيوبيا 25 مليون دولار من الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ و15 مليون دولار من الصندوق الإنساني لإثيوبيا، إلا أن البلاد تواجه فجوة تمويلية تبلغ 1.3 مليار دولار، بما في ذلك 350 مليون دولار للاستجابة الإنسانية في تيجراى”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل