حدث هام في ادلب .. هل اقتربت المعركة؟ – خاص عربي اليوم

في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الدفاع التركية، عن جاهزيتها لأي معركة جديدة في سوريا، قام وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، بزيارة مفاجئة إلى الحدود السورية التركية بالقرب من محافظة ادلب شمال غرب سوريا، ما اعتبر وكأنه بمثابة إنذار تركي بقرب بدء العملية العسكرية.

وكالة عربي اليوم الإخبارية

وفي التفاصيل، فإن الوزير التركي صويلو، تفقد أنظمة الأمن والمراقبة التركية على الحدود مع سوريا، واطلع على كافة التدابير المتخذة، دون إضافة المزيد من المعلومات من قبل وسائل الإعلام التركية الرسمية، بالتزامن مع زيارة وزير الداخلية التركي الحدود السورية التركية بالقرب من ادلب السورية، أصدرت وزارة الدفاع التركية بياناً، أعلنت خلاله عن جاهزيتها الكاملة هي وقواتها لأي عملية عسكرية جديدة، في الوقت الذي تهدد فيه تركيا قوات سوريا الديمقراطية الكردية بشن عمل عسكري جديد يستهدف الأكراد.

اقرأ أيضاً: القوات التركية تنقض الهدنة وتصعّد

وقامت وزارة الدفاع التركية، بإرفاق البيان الذي نشرته عبر حساباتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، بمقطع مصور تظهر فيه القوات التركية إلى جانب الميليشيات المدعومة منها في سوريا، وقالت الدفاع التركية إن قوة الاستجابة سريعة لدى القوات التركية التي تعمل داخل الأراضي السورية.

ويرى مراقبون أن زيارة وزير الداخلية التركي إلى الحدود المحاذية لمحافظة ادلب بالتزامن مع تهديد الدفاع التركية بشن عمل عسكري ضد الأكراد، ربما يهدف لعدة أمور، أولها إظهار مدى إلحاح تركيا بشن عمل عسكري ضد الأكراد وإعادة التهديد بالأمر من جهة، وثانيها أن تركيا تريد القول إنها قادرة على البدء بعدة معارك، ولو تطلب الأمر منها بدء عملية عسكرية في ادلب بالتزامن مع عملية عسكري ضد قسد، وهذا ما يدل على تلقيها تهديدات بالتصعيد على جبهات ادلب في حال أقدمت على عملية عسكرية شمال شرق سوريا.

بينما يرى مراقبون ىخرون أن الهدف التركي، إنما هو تشتيت الانتباه وإرباك الموقف، مع وجود ضبابية معينة حول أي الأماكن سيكون موقع العملية العسكرية التركية المرتقبة، هل في ادلب ضد الجيش السوري وحلفاؤه، أم في الجزيرة السورية ضد قوات سوريا الديمقراطية.

وسبق أن هددت تركيا قسد بشن عملية عسكرية، قبل أن تخف وطأة التهديدات وعزا مراقبون الأمر إلى كون تركيا لم تتلقّ ضوءا أخضر للبدء بالعملية العسكرية، لا من روسيا ولا من الولايات المتحدة الأميركية.

اقرأ أيضاً: القوات التركية محتل يجب إنهاء وجوده

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل