تأخر وصول جثمان المؤلف محمد نبوى وأحمد آدم وعبد الرحيم كمال أول الحاضرين


تأخر وصول جثمان المؤلف محمد نبوى إلى مسجد الحصرى لصلاة الجنازة عليه وكان الفنان أحمد آدم والسيناريست عبد الرحيم كمال، أول الحاضرين لتأدية صلاة الجنازة عليه،  حيث رحل عن عالمنا فى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، والمعروف بكتابته للأعمال الكوميدية خلال مشواره الفنى، ومن المقرر  دفنه بمقابر الأسرة بطريق الواحات.


 

أحمد آدم
أحمد آدم


 


ويبدو أن محمد نبوى كان يشعر أن نهايته اقتربت، حيث كان آخر ما نشره عبر حسابه بموقع فيس بوك تدوينة تتحدث عن الموت وعندما يتوفى الوالد قبل ابنه ويدعو له الابن فترتفع درجة الأب في الجنة، مع دعاء اللهم اجمعني بأبي وأمى وبجميع أمواتنا في الفردوس الأعلى.


 


وبدأ محمد نبوى عمله كسيناريست عام 2002، وكان أول أفلامه “عوكل” للنجم محمد سعد عام 2004، وبعدها قدم فيلم “شيكامارا” للنجمة مى عز الدين عام 2007، ثم “أسد وأربع قطط” للنجم هانى رمزى عام 2007، و”شبه منحرف” للنجم رامز جلال والنجمة زينة عام 2008، وعاد ليتعاون مع مى عز الدين فى فيلم “حبيبى نائما” عام 2008.


 


واستمر محمد نبوى فى كتابة الأفلام الكوميدية وقدم فيلم “المش مهندس حسن” بطولة محمد رجب عام 2008، وبعده “سامى أكسيد الكربون” بطولة هانى رمزى عام 2011، و”توم وجيمى” مع هانى رمزى أيضاً عان 2013، و”تتح” للنجم محمد سعد 2013، ومسلسل “فيفا أطاطا” مع محمد سعد أيضاً عام 2014، 


 


وقدم أيضاً مسلسل “عائلة زيزو” بطولة أشرف عبد الباقى عام 2017، وفيلم “القرموطى فى خط النار” بطولة أحمد ادم عام 2017، وآخر أعماله فيلم “صابر وراضى” بطولة أحمد ادم وعرض العام الماضى.


 


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل