الرئيس الروسى يعلن تلقيه لقاحا ضد فيروس كورونا عن طريق الأنف


أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، أنه تلقى لقاحا ضد فيروس كورونا عن طريق الأنف.




وأضاف بوتين- أثناء اجتماع عقده مع أعضاء الحكومة عبر الفيديو كونفرانس – أنه لم يشعر بأي أعراض سلبية بعد تلقيه اللقاح.




ووفقا لشبكة “روسيا اليوم” الإخبارية، الناطقة بالعربية، كان الرئيس بوتين قد أعلن قبل ثلاثة أيام، خلال لقاء مع أحد قادة مركز “جاماليا” العلمي الطبي، الذي يعود له الفضل في تطوير لقاح “سبوتنيك V” الواقي من كورونا، عن تلقيه الجرعة المعززة للقاح “سبوتنيك لايت”، وهي النسخة الأحادية المخففة من “سبوتنيك V”.




كما أعرب بوتين خلال اللقاء ذاته، عن استعداده للتطوع لاختبار لقاح روسي جديد عليه يعطى عن طريق الأنف.




وفي السياق ذاته، اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن التفكير في البدء بإنتاج لقاح مضاد لفيروس كورونا للأطفال الذين تجاوزت أعمارهم سنتين أمر ضروري.


 


وقال الرئيس الروسي إن التطعيم ضد فيروس كورونا يجب أن يكون طوعيا، خاصة للأطفال.




وأشار بوتين إلى أنه في بعض البلدان الأخرى، وعلى وجه الخصوص، في الصين، بدأوا بالفعل في العمل على لقاح للأطفال من سن الثانية.




من جانبها قالت نائبة رئيس الحكومة الروسية تاتيانا جوليكوفا إن لقاح الأطفال المذكور يخضع حاليا لاختبارات في روسيا وسيكون جاهزا نهاية العام الحالي في حال جرت الأمور على ما يرام.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل