ابنة سهير البابلى تكشف ماذا فعلت والدتها عندما رأتها ترتدى الحجاب قبلها؟

كشفت نيفين الناقورى ابنة الفنانة الكبيرة الراحلة سهير البابلى ماذا فعلت والدتها عندما فاجأتها بارتداء الحجاب لأول مرة.


 


وأوضحت الناقورى فى حوار تلفزيونى سابق أنها ارتدت الحجاب قبل والدتها وكانت الفنانة الكبيرة سهير البابلى وقتها تقوم ببطولة مسرحية عطية الإرهابية.


 


وقالت الناقورى :” كنت متعودة دايما باروح لماما فى المسرح وأول يوم ارتديت فيه الحجاب ولبست الطرحة ذهبت لها أثناء عرض مسرحية عطية الإرهابية”


 


وتابعت الناقورى : ” كانت ماما بتقدم شخصيتين فى المسرحية ودخلت تغير بسرعة علشان تؤدى الشخصية التانية، واتفاجأت بيا وأنا لابسة الحجاب فقالت لى بدهشة : انتى اتحجبتى ، قلت لها أيوة “


 


وعن رد فعل الفنانة الكبيرة سهير البابلى لأول وهلة عندما رأت ابنتها ترتدى الحجاب، قالت الناقورى :” بسرعة وبدون تردد ماما قالت عقبالى يارب، وبعدها اشترت عجل ودبحته ووزعته على الفقراء والعاملين بالمسرح فرحاً بارتدائى الحجاب، وبعدها بفترة قررت ارتدائه، وكأن أبواب السماء كانت مفتوحة لما قالت : عقبالى”


وفى قمة نجاحها عام 1997  وأثناء عرض مسرحية “عطية الإرهابية” قررت النجمة سهير البابلى اعتزال الفن وارتداء الحجاب، وفاجأت الجميع بهذا القرار.


 


وفى تصريحات سابقة، قالت البابلى عن قرار الاعتزال إنها كانت ترى ابنتها الوحيدة نيفين الناقورى التى تشبهها كثيرًا وقد ارتدت الحجاب وتحرص على دراسة وحفظ القرآن وتدريسه، فقررت ارتداء الحجاب والاعتزال عام 1997.


 


وكانت سهير البابلى تلتقى بالشيخ الشعراوى والدكتور مصطفى محمود وتسأل كثيرًا عن أمور الدين.


 


وكان الشيخ الشعراوى يناديها باسم “سكيننة”، وأوضحت النجمة أن الشيخ قابلها فى الحج فقال لها: “وماله لو مثلتى وإنتى بالزى ده، وتوصلى رسالة مفيدة وهادفة للناس، الناس بتشوف التليفزيون أكتر مابتروح الجامع، وممكن تسمع منك أكتر ما تسمع منى».


 


وبعد اعتزالها لمدة تجاوزت تسع سنوات قررت سهير البابلى العودة للتمثيل بشروط، فقدمت مسلسل “قلب حبيبة” عام 2005 مرتدية الحجاب.


 


وبعدها دخلت البابلى تجربة فنية أخرى فى مسلسل «قانون سوسكا» ولكنه لم يكتمل بسبب مشكلات الإنتاج.


وحتى وقت قريب كانت سهير البابلى تتلقى عروضًا بتقديم برامج اجتماعية إذاعية وتليفزيونية ولم ترفض الفنانة العودة للتمثيل ولكنها كانت تشترط أن يكون العمل هادفًا يخلو من الإسفاف.


 


ورحلت الفنانة الكبيرة سهير البابلى منذ أيام بعد صراع مع المرض وسيقى فنها وحبها فى قلوب الجميع إلى الأبد.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل