وزير السكن الجزائرى: الدول العربية بذلت جهودا جبارة لاحتواء تداعيات كورونا


قال وزير السكن والعمران والمدينة الجزائرى محمد طارق بلعريبى إن اجتماع المكتب التنفيذى لمجلس وزراء الإسكان العرب يأتي في ظروف بالغة التعقيد نتيجة افرازات وتحولات عميقة في السياسة الدولية، لم يكن العالم العربي بمنأى عن تأثيراتها المباشرة وغير المباشرة.


 


وأشار خلال كلمته أمام الاجتماع الذى تحتضنه جامعة الدول العربية، إلى جائحة كورونا وتداعياتها التي كانت على جميع المستويات الاقتصادية والاجتماعية، موضحا أنها أجبرت جميع الدول على اتخاذ إجراءات غير مسبوقة لحماية مواطنيها وتحمل أعباء إضافية للحفاظ على السيرورة الاقتصادية لبلدانها ووضع خطط وبرامج للتكيّف مع تداعيات الجائحة.


 


واستطرد الوزير الجزائرى، والذى يترأس اجتماع المكتب التنفيذى لمجلس وزراء الإسكان العرب، أن الدول العربية بذلت مجهودات جبارة في هذا المجال ومن بينها الجزائر التى اتخذت حزمة اجراءات لمواجهة الجائحة، كتشغيل مصنع الأكسجين بالغرب الجزائري وتدشين مصنع لانتاج اللقاح بالشراكة مع مختبرات “سينوفاك” الصينية.


 


واستطرد بلعريبي ان مجلس وزراء الإسكان والتعمير العرب حقق قفزات نوعية في إثراء بنود جدول الأعمال وأرسى قواعد واضحة للارتقاء بالعمل العربي المشترك وخاصة في قطاع الإسكان والتعمير حيث وضع آلية لعقد مؤتمرات الإسكان كل عامين لتبادل التجارب والخبرات بين الدول العربية، كما أن آلية عقد المنتديات أصبحت فضاء جامع لجميع الشركاء في ميدان الإسكان والتنمية الحضرية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل