واشنطن: على جيش لبنان التعامل بحزم مع مظاهر حزب الله المسلحة


صرّح مسؤول حكومي أمريكى في العاصمة واشنطن لـ “سكاي نيوز عربية”، إن على الحكومة اللبنانية وتحديدا الجيش اللبناني التعامل بـ”حزم” مع المظاهر المسلحة التي مارسها جماعة “حزب الله” – المدرج على لائحة الإرهاب – في شوارع بيروت.


وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، إن أحد أبرز أهداف الولايات المتحدة في دعمها القوى الأمنية في لبنان هو تحقيق الاستقرار والمحافظة على المؤسسات الحكومية وتوفير الأمن للمواطنين. 


ولفت المسؤول، في حديث مع “سكاي نيوز عربية”، إلى أن المساعدات العسكرية الأميركية إلى الجيش اللبناني هي معيار حيوي في السياسة الأميركية تجاه لبنان بهدف الحفاظ على سيادته وحماية حدوده ومكافحة الإرهاب، بما فيه جماعة “حزب الله”.


وذكّر المسؤول بأن الجيش اللبناني هو محور أساس في تحقيق الاستقرار الداخلي وأن الشراكة الأمريكية معه أفضت إلى توفير مساعدات وتجهيزات عسكرية له بقيمة 2.5 مليار دولار منذ عام 2006، من بينها نحو 300 مليون دولار في موازنتي العامين الماضي والحالي. 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل