تقرير: مجلس رقابة “فيس بوك” يجتمع مع ” فرانسيس هوجن”


قال مجلس الإشراف على شركة فيس بوك، وهو هيئة أنشأتها الشبكة الاجتماعية لإصدار أحكام مستقلة بشأن عدد صغير من قرارات المحتوى الشائكة، إنها ستجتمع مع الموظفة السابقة والمبلغة عن المخالفات فرانسيس هوجن في الأسابيع المقبلة، بحسب موقع gadgetsnow الهندي.


فيما كشفت Haugen الأسبوع الماضي أنها الشخص الذي قدم المستندات المستخدمة في تحقيق في Wall Street Journal وجلسة استماع في مجلس الشيوخ حول ضرر انستجرام للفتيات المراهقات.


على جانب آخر أفادت وسائل إعلام أمريكية، أن أعضاء في البرلمان الأوروبي طلبوا من مديرة الإنتاج السابقة في “فيس بوك”، فرانسيس هوجن، أن تتحدث في جلسة استماع يوم 8 نوفمبر المقبل، بشأن “كشف الأسرار والإبلاغ عن المخالفات”.


وقالت رئيسة لجنة السوق الداخلية في البرلمان الأوروبي آنا كافازيني قولها، في بيان، إن الأسرار التي كشفتها هوجن تظهر الحاجة إلى قواعد قوية لضبط المحتوى ومتطلبات الشفافية.


وقالت كافازيني “بما أن لجنة السوق الداخلية تتفاوض الآن بشأن قانون الخدمات الرقمية وقانون الأسواق الرقمية، فإن جلسة استماع مع فرانسيس هوجن ستثري المسار الديمقراطي وعملنا التشريعي الحإلى في اللجان المعنية”.


وتدرس اللجنة حالياً 2297 تعديلاً على قانون الخدمات الرقمية و1199 على قانون الأسواق الرقمية، وتأتي هذه الإجراءات الجديدة بعدما كشفت فرانسيس هوجن، المسؤولة السابقة في الشركة، عن وثائق داخلية للصحافة وللكونجرس، والتي أظهرت تكتم “فيس بوك” على أبحاث حول الأضرار النفسية لمنصة “إنستجرام” إلى جانب شبهات مخالفات أخرى، وقالت إن الشركة تضع أرباحها باستمرار فوق صحة المستخدمين وسلامتهم.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل