باكستانى يقتل ابنتيه وأطفالهما لزواج إحداهما على غير رغبته


أعلنت الشرطة الباكستانية، إن رجلا قتل ابنتيه وأطفالهن الأربعة بإضرام النار في البيت الذي يقيمون فيه لزواج إحدى الابنتين على غير إرادته.


وحسب موقع روسيا اليوم، قال عبد المجيد مسؤول الشرطة للصحفيين عبر الهاتف إن الشرطة تلاحق المتهم ويدعى منصور حسين للاشتباه في أنه أشعل النار في البيت، الذي تقيم فيه الابنتان فوزية ومي، في قرية بمنطقة مظفر كرخفي وسط باكستان.


وقال عبد المجيد إن زوج مي مات أيضا في الحريق.


وأضاف المسئول الباكستاني أن الابنة الأولى فوزية تزوجت محبوب أحمد منذ حوالي 18 شهرا على غير رغبة والدها بعد قصة حب خلافا لما يحدث في الزواج التقليدي.


وقال المسؤول “وقع الحادث نتيجة الخلاف بين الأسرتين على الزواج بعد قصة حب”


وذكر الزوج الناجي من الحريق في تحقيق الشرطة أنه لم يكن في البيت وقت اشتعال النار وأنه شاهد البيت يحترق بعد أن عاد من عمله في الصباح الباكر.


وأضاف أن ابنه الرضيع “4 أشهر” لقي حتفه إلى جانب أطفال مي الثلاثة “عامان و6 أعوام و13 عاما”.


وتقول مفوضية حقوق الإنسان الباكستانية إن مئات النساء يقتلهن أقاربهن سنويا لزواجهن على غير إرادتهم.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل