المنفى يبحث مع وزير خارجية إسبانيا تطورات المشهد السياسى الليبى


بحث رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، مع وزير خارجية اسبانيا خوسيه مانويل الباريس تطورات المشهد السياسي الليبي وتعزيز التعاون المشترك بين البلدين، وذلك على هامش المشاركة في المؤتمر الوزاري الدولي لمبادرة دعم استقرار ليبيا.


ووفقا لوكالة الأنباء الليبية، بحث اللقاء تطورات المشهد السياسي الليبي، وتعزيز المصالحة الوطنية بين الليبيين، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية حرة ونزيهة ومتزامنة في موعدها المحدد وفق خارطة الطريق السياسية، التي دعمتها الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، ودعم اللجنة العسكرية المشتركة 5+5، لإنهاء جميع أشكال التواجد المسلح الأجنبي من كل الأراضي الليبية.


ورحب المنفي، بمشاركة اسبانيا في المؤتمر الوزاري الدولي، الذي يؤكد حرصها على عودة الاستقرار إلى ليبيا، بما يعزز علاقات ليبيا بدول الاتحاد الأوروبي وفي مقدمتها اسبانيا، مشيدا بالعلاقات الثنائية التي تجمع البلدين، وأعرب عن تقديره للموقف الاسباني الداعم للحلول السياسية للأزمة الليبية.


ومن جانبه، أكد وزير الخارجية الاسباني أن أمن المتوسط من أمن ليبيا.. مشيرا إلى أهمية التعاون المستمر مع السلطات الليبية، من أجل تطوير علاقات التعاون المشترك بين ليبيا واسبانيا في مختلف المجالات، بما يخدم المصلحة المشتركة.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل