استسلام قيادي بميليشيا “الشباب” للجيش الصومالي


 استسلم القيادي في صفوف ميليشيا الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة، محمد كولو علي، اليوم الأحد، للفرقة الـ60 التابعة للجيش الوطني الصومالي. وأوضحت وكالة أنباء الصومال أن القيادي محمد كولو علي كان يعمل عضوا في صفوف الميليشيا الإرهابية .


وقُتل شخصان من بينهم مسؤول وأصيب 3 آخرون فى انفجار بمحافظة هيران بجنوب وسط الصومال.


ونقلت وكالة الأنباء الصومالية، عن مصادر قولها، إن السبب الرئيسى وراء الحادث هو وقوع انفجار بمركز شرطة مدينة بلدوين بإقليم هيران.


وأشارت الوكالة إلى أن الانفجار كان مخطط له مسبقا، ويُعتقد أنه هجوم عن بعد شنته ميليشيات الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل