أسوشيتدبرس: كيرى يحذر من احتمالية عدم تحقيق قمة جلاسكو للمناخ أهدافها


قالت وكالة أسوشيتدبرس الأمريكية إن جون كيرى، المبعوث الأمريكى للمناخ، يعمل على تخفيف التوقعات بشأن القمة التى تعقدها الأمم المتحدة فى الأسابيع المقبلة، والتى يرى البعض أنها ستكون إما نجاحا أو فشلا لمستقبل الأرض، وأشارت إلى أنه من المرجح أن تنتهى محادثات الشهر المقبل ببقاء الدول دون تحقيق هدف التخفيضات فى انبعاثات الفحم والنفط المطلوبة.


لكن فى مقابلة مع الوكالة، تحدث كيرى عن الجهود التى تقوم بها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى والبابان ودول أخرى حليفة لواشنطن قبل مفاوضات المناخ المرتقبة فى مدينة جلاسكو باستكلندا، وذلك من أجل جعل العالم يقترب أكثر من حجم الانخفاضات المطلوبة بشكل هائل وسريع فى استخدام الوقود الأحفورى.


وأعرب كيرى عن أمله فى انضمام عدد كاف من الدول على مدار العامين المقبلين، وقال إنه مع انتهاء مفاوضات جلاسكو، سنعرف من يقوم بنصيبه ومن لا يفعل.


 وتحدث كيرى أيضا عن الأثر الذى سيحدث لو فشل الكونجرس الأمريكى، فى ظل الأغلبية البسيطة للديمقراطيين، فى تمرير التشريع الهام الخاص بالمناخ، فى الوقت الذى تسعى فيه إدارة بايدن لاستعادة القيادة فى التعامل مع أزمة المناخ. وشبه كيرى هذا الفشل حال حدوثه بأنه سيكون مثل انسحاب الرئيس دونالد ترامب من اتفاق باريس مجددا.


وتأتى تصريحات كيرى بعد دبلوماسية مكثفة قام بها بالسفر جوا وبإجراء اتصالات واسعة قبل بدء قمة جلاسكو فى 31 أكتوبر. ويخطط بايدن لمحطة أخيرة فى المكسيك والسعودية حيث يتوقع تعهدات جديدة فى قضية المناخ.


ونفى كيرى أن يكون يخفف التوقعات من القمة، والتى أصبحت موعدا نهائيا لتعلن الدول عن العمل الشاق الذى قامت به الدول لتحويل اقتصاداتها من التلوث إلى الحرق الأقل. وكان كيرى وآخرون قد وصفوا القمة بأنها الفرصة الأخيرة والأفضل لحشد الزخم لخفض الانبعاثات والاستثمار فى الطاقة المتجددة.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل