أستراليا تصنع مسبارا يساعد ناسا في البحث عن الأكسجين على القمر

وافقت أستراليا على تصنيع مسبار قمري جوال شبه مستقل يزن 20 كيلوغراما لكي تأخذه وكالة ناسا إلى القمر في مستهل العام 2026 بحثا عن الأكسجين.


 


ووفقا لما ذكره موقع  روسيا اليوم، قال بيان حكومي إن المركبة ستجمع التربة التي تحتوي على أكاسيد، وستستخدم ناسا معدات منفصلة لاستخراج الأوكسجين من تلك التربة.


 


وسيستخدم الأكسجين المستخرج من سطح القمر في النهاية للحفاظ على الوجود البشري على القمر، ودعم البعثات المستقبلية إلى المريخ.


 


وقال نائب رئيس وكالة الفضاء الأسترالية، أنتوني مورفيت، إن “ناسا أعجبت بالتكنولوجيا المستخدمة في التحكم عن بعد من شاحنات تفريغ ضخمة بطول 1600، والتي تنقل خام الحديد من المناجم في شمال غربي أستراليا”.


 


من جهته، قال مدير ناسا بيل نيلسون، إن الاتفاقية ستقوي العلاقة مع أستراليا المتعلقة باستكشاف الفضاء، وتعود هذه العلاقة إلى أكثر من 50 عاما.


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل