مسؤول باكستاني يؤكد عجز بلاده عن استيعاب مزيد من اللاجئين الأفغان


أعلن مستشار الأمن القومي الباكستاني مؤيد يوسف أن بلاده لا تستطيع استضافة المزيد من اللاجئين الأفغان لعدة أسباب، بينها الضوابط المالية.


وقال يوسف في مؤتمر صحفي عقده في إسلام آباد إن “باكستان ليست في وضع يسمح لها الآن بقبول المزيد من اللاجئين“.


وأشار إلى أن بلاده تستضيف أكثر من 3 ملايين لاجئ أفغاني فروا من الحرب والعنف في بلادهم على مدى العقود الماضية.


وتابع أن “باكستان ستحاول القيام بكل ما هو ممكن لمساعدة الأفغان، لكن يجب أن تتكثف الجهود الدولية لمنع حدوث أزمة إنسانية، وطالب المجتمع الدولي بعدم تكرار أخطاء الماضي بالتخلي عن أفغانستان.


وحذر من أن تنظيم “داعش” الإرهابي ومسلحين آخرين، وبينهم حركة “طالبان” باكستان، يمكن أن يستغلوا مثل هذا الوضع.


وأردف: “لست بحاجة إلى التفكير كثيرا لمعرفة ما سيحدث.. سيكون هناك فراغ أمني.. أنتم تعلمون أن “داعش” موجود هناك، وطالبان باكستان موجودة هناك، وتنظيم “القاعدة” أيضا”، مضيفا أن “هذه الجماعات أعداء لدودين لكل من باكستان والغرب“.


 


 


 


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل