فوز حاكم كاليفورنيا جافين نيوسوم فى الانتخابات الأمريكية المبكرة


حافظ حاكم ولاية كاليفورنيا الحالي، جافين نيوسوم، على منصبه، بعد فوزه على منافسه من الحزب الجمهوري في الانتخابات المبكرة إثر حصوله على ما يقارب من ضعفي الأصوات.

وأظهرت النتائج فشل حملة سحب الثقة من نيوسوم، والتي أطلقها محتجون على إدارة أزمة “كورونا” والوضع الاقتصادي الراهن في ولاية كاليفورنيا.

وقال نيوسوم تعليقًا على فوزه : “أشعر بأهمية إدراك هذه اللحظة والتصالح معها وفهم ما يحدث في الولاية، وبقية أنحاء الولايات المتحدة، كما أشعر بالتواضع والامتنان والعزم على اتباع خطى قدوتي السياسي روبرت كينيدي للقيام بخطوات حسنة تجاه الجميع”، حسبما ذكرت قناة (الحرة) الأمريكية.

وواجه نيوسوم، حملة شرسة نظمها معارضون جمهوريون، مستغلين الإجراءات الصارمة التي فرضها الحاكم بعد انتشار جائحة “كورونا” والتشديدات الاقتصادية على العديد من القطاعات التجارية والخدمية.

ونجحت الحملة ضد نيوسوم، في جمع التوقيعات اللازمة لفرض الانتخابات المبكرة لمحاولة سحب الثقة منه، ولكن بعد فرز أكثر من 60% من الأصوات تبين أن حوالي ثلثي الناخبين صوتوا بـ”لا” في الاستفتاء تعبيرا عن رفضهم لسحب الثقة.

وتعتبر هذه المبادرة لعزل الحاكم، والتي كلفت الولاية نحو 280 مليون دولار، واحدة من 55 محاولة لإقالة حاكم في تاريخ الولاية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل