غرائب عالم الحيوان.. قطيع ماعز يقف مثل العصافير على أغصان شجرة.. فيديو وصور


من الطبيعى أن نشاهد أسراب العصافير أو طيور الحمام واقفة على أغصان الشجر، خاصة في أوقات الصباح قبل التحليق بحثًا عن الطعام، أو عند غروب الشمس استعدادًا لدخول أعشاشها قبل النوم، لكن أن نشاهد قطيعا كاملا من الماعز على أغصان الشجر، فهو حدث نادر وعجيب.


ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مقطع فيديو غريب صوره أحد الأشخاص في المغرب، والذى يرصد قطيع كامل من الماعز صعد على أغصان شجرة في إحدى مناطق المغرب.



ويظهر في المقطع المصور، قطيع من الماعز يقف على أغصان شجرة بشكل هادئ وثابت يشبه إلى حد ما سرب من العصافير، لكن مع اختلاف كبير في الأحجام والصوت طبعا، ووقف الرجل الذي صور هذا المشهد الغريب مذهولا من غرابة هذا المشهد، وقال: “هذا أغرب شيء شاهدته في حياتى.. إنه حقيقة يا رفاق”.

الماعز تتسلق شجرة
الماعز تتسلق شجرة


الجدير بالذكر، أن الماعز من الحيوانات القوية التي يمكنها تحمل العيش في بيئات مختلفة، وتتمتع بأجسام رشيقة وقوية وتشتهر بقدرتها الفريدة على التسلق.


وفي سياق آخر، لجأ المسئولون عن حديقة سنترال بارك فى نيويورك الأمريكية –  فى وقت سابق – إلى استخدام الماعز لحل مشكلة تواجه الحديقة الضخمة، وذلك فى محاولة منهم للابتعاد عن استخدام الوسائل الكيميائية والميكانيكية فى إطار الحرص على حماية البيئة.

الماعز
الماعز


ولجأ المسئولون فى الحديقة لانتهاج أفكار مبدعة للحفاظ على دورة الحياة الطبيعية، منها استخدام الماعز في مكافحة انتشار النباتات الضارة داخل مسارات حديقة سنترال بارك في مدينة نيويورك الأمريكية، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.


ويظهر مقطع فيديو نشرته صحيفة “ساوث تشاينا مورنينج بوست” الصينية، مشاركة 24 من الماعز الجائع، في تناول النباتات المضرة، التي أدى نموها للاستحواذ على مساحات من الحديقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل