طبيبة سورية تحصل على البورد الأمريكي لأول مرة في تاريخ الولايات المتحدة من دون تدريب






طبيبة سورية تحصل على البورد الأمريكي لأول مرة في تاريخ الولايات المتحدة من دون تدريب

حصلت الطبيبة السورية رفيف الموسى على استثناء يحدث للمرة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية بمنحها البورد الأمريكي للتوليد وأمراض النساء بدون أن تجري التدريب أي فترة الإقامة “residency” في كاليفورينا الأمريكية.
وكتبت الطبيبة الموسى على صفحتها في “فيسبوك”: البارحة.. رن الهاتف، و كانت السيدة “لورا بليك” من مجلس البورد الأميريكي للتوليد وأمراض النساء الاميريكي ABOG , لتقول لي: مبروك د. موسى، نحن فخورين لنبلغك بأنك الحالة الوحيدة التي تحمل كل الشروط المطلوبة لل ” alternative path” و ستكونين أول طبيبة في أمريكا حصلت على البورد بالتوليد وأمراض النساء بدون أن تجري التدريب أي فترة الإقامة “residency” في أميريكا .
وتابعت الطبيبة : ربما لأنني من حمص.. حيث نهر العاصي ، يعاكس كل الأنهار، و يجري من الجنوب إلى الشمال.. فقد شاءت الظروف ان تكون مسيرتي في أمريكا مخالفة لكل الأعراف… و ابتدأت حيث ينتهي الأخرون ..و سمح لي بالتقدم لفحص البورد مباشرة ، والذي تجاوزته بفضل الله من المحاولة الاولى مع الحصول عل معدل عالي فيه )one of the top 20 as they said)…
وتابعت: أعرف أن ذلك لن يغير طبيعة عملي.. لكنني لا استطيع أن أنكر فرحتي بهذا الاستثناء.. فرحتي بأن هذا البلد يميز الثمرة الواعدة، و يكيف القوانين لتستوعب أي شخص قادر أن يقدم شيئا مفيدا في مجاله..
وختمت الطبيبة الموسى: وها أنا الآن، أصبحت أحمل الماجستير في مخبر أطفال الأنابيب، بورد بالنسائية و التوليد،. و بورد في العقم وأسأل نفسي ما هو السر؟؟ هي جيناتي السورية؟؟ … نشأتي في حلب… تخرجي و اختصاصي من جامعة دمشق ممارستي الطبية في مدينتي حمص محبة طلبتي خريجي كلية الطب في حمص.. أم هي ، و بكل بساطة ، بركة امي و رضاها؟



قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل