صغار عمال المناجم بزيمبابوى يستهدفون إضافة 4 مليارات دولار للاقتصاد


أكد الرئيس التنفيذي لاتحاد عمال المناجم في زيمبابوي ويلينجتون تاكافاراشا، أن عمال المناجم الصغار يهدفون إلى المساهمة بمبلغ 4 مليارات دولار أمريكي لتحقيق الهدف المتمثل في تحويل قطاع التعدين إلى اقتصاد بقيمة 12 مليار دولار أمريكي.

وأوضح تاكافاراشا – في حوار مع دورية “زيمبابوي اليوم” – أن إحصاءات الإنتاج تشير إلى أن اقتصاد التعدين البالغ 12 مليار دولار أمريكي يتم تحقيقه في مختلف القطاعات، في جميع قطاعات التعدين، ويجب أن يأتي مبلغ 4 مليارات دولار أمريكي من صغار عمال المناجم، مشددا على أهمية التعدين الحرفي والصغير الحجم، الذي يركز على استخراج معدن الذهب بنسبة 70% و30% لباقي المعادن.

ودعا إلى إضفاء الشرعية القانونية على صغار الحرفيين طالما أن الحكومة تستفيد من عمليات قطاع التعدين الحرفي، فهناك بالتأكيد حاجة إلى إضفاء الطابع الرسمي على هؤلاء العمال.

وشدد تاكافاراشا على أن جائحة (كوفيد -19) أثرت سلبًا على قطاع التعدين والصناعات اليدوية، والتي أدت إلى انخفاض كبير في الإنتاج، حيث انخفض إنتاج قطاع التعدين خلال كورونا من 22 طناً إلى 9.8 طن.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل