شاب مغربى يبدع فى رسم المصغرات .. “نقش أسماء الله الحسنى على حبات الأرز”


بدقة متناهية يقوم الشاب المغربى فؤاد كبدانى بالرسم والنقش على كل ما هو صغير، فأعماله الفنية قد لا تجدها مرسومة على لوحات كما هو متعارف عليه، ولكن قد تجد لوحة فنية على حبات الأرز أو حتى سنون الأقلام الرصاص.


وعن موهبته قال فؤاد كبدانى لـ”اليوم السابع”: “موهبتى فى الرسم بدأت منذ الصغر، وما وصلت اليه الآن من بعد دوام طويل وسنين عدة وتعب كبير، وأطور مهاراتي فقط بالتعليم الذاتي دون اللجوء الى دراسات أكاديمية”.

النحت لى سنون الأقلام
النحت على سنون الأقلام


 


وعن سبب اختياره لفن الرسم على المصغرات قال فؤاد :”فن المصغرات اخترته لأنه يعتمد على مهارات ومميزات منها الصبر الحقيقي، وطريقة إمساك القلم والأدوات لترسم على شيء صغير من دون أن تحدث ارتعاشا او حركة قوية لدرجة أن تحبس أنفاسك لثوان وأنت تنحت أو ترسم على حبات الأرز أو العدس أو حتى النقش على حجر او أحمر الشفاه”.


وتابع قائلا :”أى  خطأ أو ارتعاش بسيط قد يجعلك تفقد العمل وقد اعتدت على ذلك، فتكرار أي عمل قد يجعلني استفيد وأقوي من صبري أكثر”.

فؤاد يرسم على المصغرات
فؤاد يرسم على المصغرات


 


وأضاف الشاب المغربى فؤدا كبدانى قائلا :”قبل أن تشق طريقك الى هذا العالم لازم تكون عندك قواعد وتجارب عدة في الرسم على ورق أو لوحات وكذلك الرسم ثلاتي الابعاد، أقول أن فن المصغرات أصعب بكثير من الرسم على أحجام كبيرة بصفتي أرسم أيضا على أحجام مختلفة وهذا يعتمد على النحت ايضا، فكل فن له جماله والحياة لا تقتصر على فن واحد أو فن معين، وكل شيء صالح للفن والاختلاف جميل، هذا فقط يعتمد على عقلك الإبداعي وتفكيرك العميق وصبرك”.

الرسم على حبات الأرز
الرسم على حبات الأرز


 


وعن الوقت الذى يستغرقه فؤاد لإنهاء أعماله الفنية قال :”كل الأعمال دون استثناء تأخذ مني وقت  كبير ومجهود لكن من الأكثر بينهم، كتابتي لأسماء الله الحسنى على حبات الأرز، ونحتي للحروف الابجدية، وكتابتي على حبة قمح لصورة الفاتحة، ورسوماتي على حبات الأرز للوحة فيها مناظر طبيعية مصغرة جدا”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل