اليابان تعرب عن قلقها إزاء إطلاق كوريا الشمالية لصورايخ طويلة المدى


أعرب كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني كاتسونوبو كاتو، عن قلق بلاده البالغ إزاء إطلاق كوريا الشمالية لصورايخ طويلة المدى، مشيرًا إلى أن طوكيو تعمل مع واشنطن وسول لجمع معلومات حول التجارب الأخيرة لبيونج يانج.




وأضاف كاتو – خلال مؤتمر صحفي – إن الصواريخ الكورية الشمالية من هذا المدى ستشكل تهديدا خطيرًا للسلام والأمن في اليابان والمناطق المحيطة بها، بحسب ما نقلته صحيفة “أساهي شيمبون” اليابانية .




وأشار إلى أنه ليس هناك مؤشر فوري على أن تلك الأسلحة وصلت إلى داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لليابان.




وتأتي هذه التطورات عقب ساعات من إعلان كوريا الشمالية أنها اختبرت بنجاح إطلاق صواريخ كروز طويلة المدى تم تطويرها حديثا، وهو أول نشاط اختبار معروف لها منذ شهور.




وقالت وسائل إعلام رسمية في كوريا الشمالية إن صواريخ كروز التي كانت قيد التطوير لمدة عامين أظهرت قدرة على إصابة أهداف على بعد 1500 كيلومتر (932 ميلا) خلال الاختبارات التي جرت يومي السبت والأحد.




وأشادت كوريا الشمالية بصواريخها الجديدة واعتبرتها “سلاحا استراتيجيا له أهمية كبيرة” يلبي دعوة الزعيم كيم جونج أون لتعزيز القوة العسكرية للبلاد، وهو ما يعني ضمنيا أنه تم تطويرها بقصد تسليحها برؤوس حربية نووية.

 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل