المغرب يدعو إلى سياسة أفريقية مشتركة لرعاية المغتربين


قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، إن المغرب يدعو إلى سياسة أفريقية مشتركة لرعاية المغتربين.

وقال بوريطة – خلال الاجتماع الافتراضي الثاني للجنة العليا لعشرية الجذور الإفريقية والمغتربين الأفارقة، التي تقودها دولة توجو – إن المغرب يدعو إلى سياسة إفريقية مشتركة منسقة لرعاية المغتربين.

وأضاف بوريطة، إن سياسة المغرب تنطلق من رؤية الملك محمد السادس التي تهدف من جهة، إلى تقوية الروابط القائمة بين مغاربة العالم ووطنهم الأم، ومن جهة أخرى، إلى إشراكهم بفعالية في تنمية بلدهم، وإنه لا يمكن اختزال أفراد الجالية في التحويلات المالية بل إنهم شركاء في التنمية.

وأشار بوريطة بأن المغرب دعا إلى اعتماد نهج متكامل وشامل لميثاق اقتصادي واجتماعي مفيد للجميع ، مؤكدا أن “هذا النهج مكنه من أخذ مكانه كهمزة وصل ووجهة للمهاجرين الأفارقة الذين يختارون المغرب، لاحترامها لتكافؤ الفرص وتعزيزها لمناخ جاذب لممارسة الأعمال”.

وأكد بوريطة أن المغرب ينضم لتوجو، فى دعم المغتربين الأفارقة وفقالم مسعى للتنمية المشتركة والنمو المتقاسم، وذلك للنهوض بهذه المبادرة الرائدة لجعل 2021 – 2031 عشرية للجذور الإفريقية والمغتربين الأفارقة. .

وقال بوريطة، إن إفريقيا تشهد تأخرا كبيرا في مجال دعم مغتربيها، موضحا أنه “إذا لم تكن هناك رغبة في إشراك المغتربين الأفارقة في تنمية القارة، فإن هذه الأخيرة لن تستفيد من هذا المؤهل الثمين”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل