وقال وزير الداخلية السلوفيني – حسبما ذكرت شبكة “إيه بي سي نيوز” الأمريكية – إن 5 ضباط من استونيا و6 ضباط من ليتوانيا و10 ضباط من بولندا سيشاركون قوات الحدود السلوفينية.




وأشارت الشبكة إلى أن هذه الخطوة جاءت بطلب من رئيس الوزراء السلوفيني اليميني يانيز يانشا، من أجل تعزيز السيطرة على الحدود خاصة مع توقعات تزايد الهجرة غير الشرعية خلال أشهر الصيف.




كرواتيا وسلوفينيا تتمتعان بعضوية الاتحاد الأوروبي، إلا أن كرواتيا ليست ضمن المنطقة الحرة للسفر داخل منطقة شنجن، ويحاول آلاف المهاجرين العالقين في دول البلقان مثل صربيا والبوسنة المرور من خلال كرواتيا وسلوفينيا للوصول إلى الدول الأوروبية الغنية.