السورية للتجارة تعيد بيع موز مصادر بسعر مخفض

السورية للتجارة تعيد بيع موز مصادر بسعر مخفض

أعلنت “المؤسسة السورية للتجارة” عن طرح كمية من الموز المصادر في صالاتها، وبسعر 10 آلاف ليرة سورية للكيلو غرام، وبمعدل 2 كيلو للشخص، مبيّنةً أن ذلك يأتي في إطار التدخل الإيجابي لـ”وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” بسعر الموز.

ونشرت المؤسسة عبر صفحتها على “فيسبوك”، الكميات المقترح توزيعها من الموز على منافذ البيع بدمشق، بمجموع إجمالي قدره 6,500 كيلو غرام، وأشارت إلى أن الكميات المتبقية هي 6,493 كيلو غرام موز وهي تحت إجراءات التخمير.

ووصل سعر كيلو الموز في الأسواق إلى 20 ألف ليرة، حيث يرتبط “سعر الموز حالياً بأشخاص محدّدين يحتكرون إدخاله تهريباً، وبالتالي يحددون سعره” بحسب كلام تاجر في سوق الهال، ورأى أنه حتى لو وصل سعره إلى 50 ألف ليرة هناك من يشتريه.

ووافقت “وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية” على استيراد الموز اللبناني، اعتباراً من مطلع تشرين الثاني 2020 ولغاية نهاية نيسان 2021، أي لمدة 6 أشهر، بما لا يتجاوز 500 طن للمستورد الواحد وللطلب الواحد.

ويأتي السماح بالاستيراد بعدما أيدت اللجنة الاقتصادية في آب 2020 مقترح “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك”، المتضمن السماح لـ”المؤسسة السورية للتجارة” باستيراد 72 ألف كرتونة من الموز الإكوادوري ما يعادل 1,500 طن.

وتعد إجازات استيراد الموز مقيدة بالموز اللبناني حصراً والذي يتاح في موسم معين، وهو من تشرين الأول وحتى نهاية نيسان من كل عام، ما يدفع التجار إلى تأمين الموز خارج هذه المدة عبر مناشئ أخرى كتهريبه من الصومال.

وتشهد أسعار الموز كل عام ارتفاعات “حادة” ثم تعاود الانخفاض عند السماح باستيراد الموز اللبناني، وتجاوز سعر الكيلو العام الماضي 8 آلاف ليرة، قبل أن تعلن “السورية للتجارة” طرحه في صالاتها بـ2,500 ليرة كنوع من التدخل الإيجابي حسب كلامها.

اقرأ أيضا: تاجر في سوق الهال: حتى لو وصل الموز لـ50 ألف ل.س هناك من يشتريه

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل