الرئيس الإيرانى يعين وزير الداخلية رئيس المقر الوطنى لمكافحة كورونا


أصدر الرئيس الإيرانى، مرسوما بتعيين وزير الداخلية العميد أحمد وحيدى قائدا للمقر الوطنى لمكافحة كورونا، المعنى باتخاذ القرارات المختصة بمكافحة الوباء العالمى كورونا بحسب وكالة تسنيم الإيرانية.


وتعد وظيفة هذا المقر، التعاون فى السيطرة ومكافحة مرض كورونا والحد من شيوع الفيروس، ومواصلة التوعية والتثقيف بشأن كيفية رصد والتصدى لهذا الفيروس”.


وسجلت وزارة الصحة الايرانية امس 448 وفاة و22541 إصابة جديدة بوباء كورونا خلال 24 ساعة.


وقالت الوزارة في بيان لها “بذلك ارتفع مجموع الوفيات الناجمة عن هذا الفيروس الوبائي في ايران الى 114 الفا و759 حالة”، وتابعت “كما ارتفع عدد المصابين الى 5 ملايين و318 الفا و327 شخصا”.


وأشارت الوزارة الى تعافي 4 ملايين و597 الفا و215 مصابا من كورونا او مغادرتهم المستشفيات والمراكز العلاجية في انحاء البلاد حتى الان.


وقال وزير الصحة الإيرانى بهرام عين اللهي، أن قرابة 240 ألف شخص قتلوا خلال حرب الثماني سنوات، من 1980 وحتى 1988، لكن زهاء 113 ألف إيراني راحوا ضحية الفيروس الفتاك في مدة 18 شهرا فقط، منذ انتشار الوباء القاتل في البلاد بداية العام 2020، ما يعني أن وفيات كورونا أكثر من الوفيات جراء تلك الحرب بحسب الوزير الإيراني.


كما أعلن وزير الصحة الإيراني، استيراد 40 إلى 50 مليون جرعة أخرى حتى نهاية الشهر الجاري، لافتا إلى وفرة اللقاح في بلاده، وأن السلطات غير قلقة من هذا الملف.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل