الأمن الروسى يعتقل 2 من أعضاء منظمة إرهابية فى سيبيريا


قال المكتب الصحفى لجهاز الأمن الفيدرالى الروسى، إن عناصره اكتشفوا شخصين فى سيبيريا، يشتبه بقيامهما بتجنيد أنصار لمنظمة “كتيبة التوحيد والجهاد” الإرهابية، حسبما نقلت “روسيا اليوم”.


وقال المكتب الصحفي في بيان له: “تمكن رجال جهاز الأمن الفيدرالي الروسي في إقليم كراسنويارسك، من اكتشاف وتحديد شخصين من مواطني إحدى جمهوريات منطقة آسيا الوسطى، حاولا في عاصمة الإقليم نشر إيديولوجية دينية متطرفة وإرهابية. ونشط الشخصان في مجال تجنيد سكان المنطقة للمشاركة في النشاطات التخريبية المدمرة”.


وأشار البيان، إلى أنه تم فتح قضية جنائية، رجال الأمن يواصلون التحقيق مع المعتقلين.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل