وأكد المسؤول الأمريكى، الذي فضل حجب اسمه في تصريحات خاصة لقناة “سكاي نيوز” مساء الخميس، إن هناك إجماعا في واشنطن، في دوائر الخارجية والاستخبارات والأمن وبتوجيهات من إدارة الرئيس جو بايدن بأن الولايات المتحدة تحتفظ لنفسها بحق استهداف الإرهابيين والجماعات الأصولية الراديكالية، عسكريا في أي مكان في العالم، وتحديدا أفغانستان. 

وكان وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن قد أعرب عن امتعاضه تجاه ما تضمنته حكومة طالبان الجديدة، وتحديدا تسمية سراج الدين حقاني وزيرا للداخلية، الذي تعتبره واشنطن إرهابيا مطلوبا.