إيطاليا تؤكد أهمية ضمان إجراء الانتخابات الليبية فى موعدها لتحقيق الاستقرار


أكد وزير الخارجية الإيطالى لويجى دى مايو، أهمية ضمان إجراء الانتخابات الليبية فى 24 ديسمبر المقبل من أجل تأكيد وجود احتمال دائم لتحقيق الاستقرار والتنمية فى ليبيا، مشيرا إلى ضرورة اتباع نهج شمولى وبناء جميع المؤسسات الليبية لتحديد إطار تشريعى ودستورى مشترك لإجراء الانتخابات.


 


وذكرت وزارة الخارجية الإيطالية – فى بيان أوردته وكالة “أكي” الإيطالية – أن ذلك جاء خلال استقبال دى مايو، لنائب رئيس المجلس الرئاسى الليبى عبدالله حسين اللافي، اليوم الثلاثاء بمقر الوزارة، حيث جدد دى مايو التأكيد على دعم بلاده الثابت لتحقيق الاستقرار فى ليبيا، وعزمها على التعاون مع السلطات الليبية لدعم المراحل المقبلة من العملية السياسية.


 


وأشار البيان إلى أن دى مايو أكد الالتزام الإيطالى بدعم عملية المصالحة الليبية الداخلية، بما فى ذلك فى فزان، معربًا عن تقديره للجهود التى يبذلها المجلس الرئاسى الليبى فى هذا المجال، وكذلك الالتزام بتحقيق الاستقرار فى جنوب ليبيا.


 


ونوه وزير الخارجية الإيطالى بالنتائج المهمة التى تحققت حتى الآن فى مجال الأمن من قبل اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)، مشيرا إلى ضرورة تحقيق التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار، بدءا من انسحاب جميع المقاتلين الأجانب والمرتزقة من البلاد.


 


ولفت البيان إلى أنه على الصعيد الثنائى أعرب دى مايو عن رغبة إيطاليا فى تعزيز مسار إعادة إطلاق الشراكة الإيطالية الليبية.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل