جرائم قتل الحوثيين لأقربائهم فى اليمن مؤشر خطير يعكس مدى وحشيتهم وإرهابهم


 


أكد وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الارياني أن تصاعد جرائم القتل المروعة التي ارتكبتها عناصر مليشيا الحوثي المنخرطة فيما يسمى “دورات ثقافية” والعائدة من الجبهات بحق آبائهم وأمهاتهم وزوجاتهم وإخوانهم وأقاربهم مؤخرا، مؤشر خطير يعكس مدى همجية هذه المليشيا ووحشيتها ودمويتها، وإرهابها الذي لا يختلف عن القاعدة وداعش.


 


وطالب الأرياني – في بيان أوردته وكالة الأنباء اليمنية  السبت – المجتمع الدولي بإدراك حقيقة مليشيا الحوثي التي لا يمكن أن تتعايش مع الآخر، ولا يمكن أن تكون جزءا من تسوية سياسية ومسار لبناء السلام في اليمن، كون ذلك يتعارض مع فطرتها ومشروعها، والعمل على إسناد اليمنيين في معركة استعادة الدولة وإسقاط الانقلاب، والتأسيس للمستقبل الذي يستحقونه.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل