السلطات الأمريكية تحدد هوية مهاجم شرطى بالقرب من البنتاجون


أعلنت السلطات الأمريكية تحديد هوية المهاجم الذى أقدم قبل يومين على قتل شرطى على بعد أمتار قليلة من مبنى البنتاجون، الذى وضع لفترة وجيزة فى حال تأهب قصوى.


وقال بيان صادر عن مكتب التحقيقات الفدرالي FBI إن أوستن وليامز لانز، المتحدر من ولاية جورجيا، والبالغ 27 عاما، نزل من حافلة صباح يوم الثلاثاء وقام بطعن الشرطي جورج غونزاليس بسكين، على بعد أمتار من مدخل مبنى البنتاجون المحصن أمنيا.


وأضاف: “أعقب ذلك عراك قام خلاله المتهم بالتسبب بجروح قاتلة لغونزاليس، قبل أن يطلق النار على نفسه بسلاح الشرطي”.


وأشار مكتب التحقيقات الفدرالي الى تدخل عناصر شرطة آخرين بعد ذلك، وأن لانز قتل في موقع الحادث، بينما نقل الشرطي غوانزاليس الى المستشفى، لكنه توفي متأثرا بجراحه.


ولم يحدد البيان إن كان بقية عناصر الشرطة قد أطلقوا النار على لانز أيضا، لكن شهودا أفادوا عن سماع رشقات نارية.


ولم يذكر مكتب التحقيقات الفدرالي أي دافع وراء الاعتداء، لكن لانز يملك سجلا حافلا من الاعتقالات وارتكاب الجرائم وعمليات السطو، وسبق أن هاجم شرطيا، وفقا لتقارير إخبارية محلية في ولاية جورجيا.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل