أم بريطانية تعانى الأرق خوفا من التنمر على اسم ابنتها والسبب شركة أمازون


تعرضت امرأة بريطانية للأرق فى كثير من الأحيان، بسبب مخاوفها من التنمر على طفلتها بسبب اسمها “أليكسا”، حيث أكدت أنها كانت تشعر بالسعادة عندما أطلقت اسم “أليكسا” على طفلتها فى بادئ الأمر، إلا أنها تنبهت إلى أن الاسم المرتبط بمساعد أمازون أليكسا، يمكن أن يتسبب بمشاكل لطفلتها مستقبلاً وأهمها “التنمر”.


وكتبت الأم عبر أحد المواقع المتخصصة للأمهات ويطلق عليه “مامز نت”، “أنا متأكدة من أن طفلتى أليكسا ستتعرض للمضايقة بسبب اسمها.. في الكثير من الليالى، يجافيني النوم، لأنني أفكر في هذا الأمر.. وأعتقد أنني إذا فكرت فى تغيير اسم طفلتى، فإن القاضي سيوافق على ذلك”.



وأضافت: “إنه اسم جميل وهو يناسبها حقاً، لكني مؤخراً تلقيت تعليقات من الأطفال والكبار، حول الاسم، حتى والدي يفضل تغيير اسم ابنتي”، وذلك وفقا لما نشرته صحيفة ميرور البريطانية.


وفي المقابل طمأن الأصدقاء الأم المتوترة بأنها لا تحتاج إلى تغيير اسم ابنتها، مبررين ذلك بأن المساعد “أليكسا” لن تكون متواجدة لفترة طويلة جدا.



ولم تكن هذه المرأة الوحيدة التي تعاني من المشكلة، ففي الولايات المتحدة، بدأت الأم لورين جونسون، من ولاية ماساتشوستس، حملة تحت شعار “أليكسا هى إنسانة” لتسليط الضوء على عدم اعتبار الاسم مقتصراً على مساعد أمازون أليكسا.


وفى المقابل، قالت متحدثة باسم أمازون، “لقد صممنا مساعدنا الصوتي ليعكس الصفات التي نقدرها في الأشخاص، كونهم أذكياء، كما أننا نقدم أيضاً العديد من كلمات التنبيه الأخرى غير “أليكسا” التي يمكن للعملاء الاختيار من بينها، مثل إيكو وكمبيوتر وأمازون.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل