واشنطن بعد أول اجتماع بـ”الحوار الاستراتيجى” مع موسكو: سنجتمع مجددا فى سبتمبر


قال نيد برايس، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، إن المسئولين الأمريكيين والروس اتفقوا بعد أول لقاء بينهما فى إطار الحوار الاستراتيجى الذى اتفق عليه الرئيسان جو بايدن وفلاديمير بوتين، على الاجتماع مرة أخرى فى نهاية سبتمبر لإجراء محادثات رسمية.


 


وترأست نائبة وزير الخارجية ويندي ر. شيرمان وفداً مشتركاً بين الوكالات الأمريكية من مجلس الأمن القومي ووزارة الخارجية ومكتب وزير الدفاع والأركان المشتركة ووزارة الطاقة للمشاركة  فى حوار الاستقرار الاستراتيجي الأمريكي الروسي فى سويسرا، بينما ترأس نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف الوفد الروسي.


 


وفي البيان الرسمى المشترك بين الولايات المتحدة وروسيا بشأن الاستقرار الاستراتيجي في 16 يونيو 2021 ، التزم الرئيس بايدن بالشروع في حوار استقرار استراتيجي متكامل مع الاتحاد الروسي يكون “متعمدًا وقويًا”.


 


وأوضح بيان الخارجية الأمريكية، أن اجتماع اليوم في جنيف كان بداية هذا الحوار مع روسيا، وناقش الوفد الأمريكي أولويات السياسة الأمريكية والبيئة الأمنية الحالية، والتصورات الوطنية للتهديدات التي يتعرض لها الاستقرار الاستراتيجى، وآفاق الحد من الأسلحة النووية الجديدة، وشكل جلسات حوار الاستقرار الاستراتيجي في المستقبل.


 


وأضاف البيان: “كانت المناقشات في جنيف مهنية وموضوعية. واتفق الوفدان على الاجتماع مرة أخرى في جلسة عامة في نهاية سبتمبر ، وعقد مشاورات غير رسمية في غضون ذلك، بهدف تحديد مواضيع مجموعات الخبراء العاملة في الجلسة العامة الثانية.


 


وسيسافر كبار المسئولين من وزارتي الخارجية والدفاع إلى بروكسل ببلجيكا في 29 يوليو لإطلاع الحلفاء في مقر الناتو.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل