هيئة الطيران لا تعترف بجيف بيزوس رائد فضاء بعد رحلته.. اعرف السبب


لا تعترف هيئة الطيران الفيدرالية الأمريكية بكون جيف بيزوس رائد فضاء بعد نجاح رحلته على متن مركبته إلى الفضاء، وأوضحت أن جيف بيزوس غير مؤهل لهذا الأمر على الرغم من الطيران إلى حافة الفضاء، وذلك لأن المركبة الفضائية تم التحكم فيها بالكامل من الأرض.


ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أقلع بيزوس وطاقم بلو أوريجين من قاعدتهم في فان هورن بتكساس في الساعة 9.12 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم الثلاثاء الماضى خلال الذكرى 52 للهبوط على سطح القمر


صعد الفريق لمدة أربع دقائق قبل أن ينفصل معزز صاروخ New Shepard المستقل تمامًا، تاركًا إياهم عائمًا في انعدام الجاذبية.


ويتعين على الفريق تقديم مساهمة في الرحلة وسلامة رحلات الفضاء البشرية أثناء السفر إلى ما بعد علامة 50 ميلاً التي حددتها إدارة الطيران الفيدرالية (FAA).


ولكن من الممكن أن تُمنح والي فانك من الفريق فقط أجنحة فخرية لرواد الفضاء من جانب إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) من أجل إظهارها ومساهمتها الاستثنائية في رحلات الفضاء البشرية.


ويعد بيزوس هو أغنى رجل ذهب إلى الفضاء، ووالي فانك أكبرهم ، وأوليفر دايمن الأصغر سناً، وحتى الآن، تم منح أجنحة رواد الفضاء التجارية الجديدة للهيئة لطيارين من شركة Virgin Galactic فقط، ورائد الفضاء بيث موسى، الذي طار بمفرده في المقصورة في رحلة تجريبية، ولم يتأهل أي شخص من Blue Origin.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل