نبيه برى يبحث المستجدات السياسية مع سياسيين ونواب قبل الاستشارات النيابية الاثنين المقبل


بحث رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، الأوضاع العامة في البلاد وآخر المستجدات السياسية، خلال استقباله اليوم، رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط والوزير السابق غازي العريضي.


 


كما التقى بري اليوم نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي بحضور النائب علي حسن خليل.


 


وتأتي اللقاءات قبل أيام من الاستشارات النيابية الملزمة المقررة، يوم الاثنين المقبل، لتسمية رئيس جديد لتشكيل حكومة لبنانية وفقا لما أعلنته رئاسة الجمهورية اللبنانية، وحددت موعد لقاءات الكتل النيابية وأعضاء مجلس النواب.


 


ومن المقرر أن تكثف القوى السياسية في لبنان من اتصالاتها ومشاورتها للاتفاق على مرشح سني لتسميته في الاستشارات النيابية الملزمة لتشكيل حكومة جديدة بعد فراغ حكومي يمتد لقرابة عام منذ استقالة حكومة حسان دياب في العاشر من أغسطس الماضي واستمرارها في تصريف الأعمال بمهام محدودة حتى الآن بعد تعثر تشكيل حكومة جديدة.


 


وفي غضون ذلك، تتفاقم الأزمات الاقتصادية والمعيشية في لبنان إثر الانهيار الكبير لسعر الليرة اللبنانية طوال فترة الفراغ الحكومي بلغ ذروته خلال الأسبوع الماضي ووصل سعر صرف الليرة اللبنانية إلى 23 ألف ليرة لكل دولار واحد، وذلك بعد اعتذار رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري عن عدم تشكيل حكومة بعد 9 أشهر من التكليف إثر خلافات بينه وبين رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون الذي لم يتفق مع الحريري على تشكيلتين وزاريتين طرحهما الحريري آخرها قبل إعتذاره بساعات معدودة والتي جاءت وفق المبادرة الفرنسية لحل الأزمة اللبنانية ومبادرة رئيس مجلس النواب نبيه بري لحل الأزمة الحكومية.


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل