ممثلة الصحة العالمية فى مصر تحذر من ظهور الشيشة مجددا بالمقاهى


حذرت الدكتورة نعيمة القصير الممثل الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية فى مصر، خلال مؤتمر رصد التدخين فى دراما رمضان 2021، من عودة ظهور الشيشة فى المقاهى من جديد فى ظل جائحة كورونا، موضحة أن بعض الشباب يتظاهرون بتدخين السجائر الإلكترونية.


وقالت إن هناك ازدياد فى التدخين فى مصر رغم  إنه فى نفس الوقت مصر لديها تطور فى الاستثمار فى مجال الصحة، ويظهر ذلك من خلال المبادات الرئاسية لدعم صحة المصريين.


وقالت أشدنا بمنع الشيشة فى مصر العام الماضى فى ظل انتشار فيروس كورونا، وهو قرار لتعزيز الصحة العامة فى مصر، موضحة أننا لدينا مشكلة بالنسبة للسجائر الإلكترونية والتبغ المسخن، مشيرة إلى أن الترويج للتبغ يمثل مشكلة كبيرة فى مصر والعالم وخصوصا من خلال الدراما.


وقالت إن هناك تناقض فى السياسات التى تنتهجها شركات التبغ من خلال دعم بعض مجالات الصحة وفى نفس الوقت تقديم سجائر تدمر الصحة، وذلك لترويج لمنتجاتهم، واستخدام ملايين الدولارات فى الدعاية للترويج لمنتجاتها وهو مخالف للقانون المصرى، موضحة أن الدراسة التى تم عرضها أظهرت بالمؤتمر عن رصد التدخين فى دراما رمضان وجود نسبة كبيرة من المشاهد الدرامية، مشيرة إلى أن بعض المشاهد تبين أن الطبيب يدخن، ومشاهد الأفلام المصرية تؤثر علينا جميعا حتى فى الدول العربية.


وأوضحت أن رسالة الحظر من خلال التشريعات تمثل تأثيرا بسيطا لكن الترويج للتبغ من خلال الدراما يمثل تأثيرا كبيرا، مضيفة أن هناك علاقة بين كورونا والتبغ، وهناك معلومات خاطئة ارتبطت بالتدخين وتأثيره الإيجابى على الأشخاص، مشيرة إلى أن هناك عمل مباشر من عدد من الجمعيات لمكافحة التبغ.


من جانبها قالت الدكتورة فاطمة العوا المستشار الإقليمى لمبادرة التحرر من التبغ إن تدخين السجائر موجود فى الأفلام والدراما منذ فترة طويلة حتى فى الأفلام القديمة، موضحة أن الممثلين لهم تأثير، ويمثل ظاهرة خطيرة على الشباب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل