مجلس الأمن الدولى يعقد جلسة الأربعاء المقبل لبحث انتهاكات إسرائيل بالأراضى الفلسطينية


 


أعلن مندوب فلسطين الدائم لدى الامم المتحدة في نيويورك رياض منصور أن مجلس الأمن سيعقدُ جلسة الأربعاء المقبل يبحث فيها انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي واعتداءات مستوطنيه في الضفة الغربي، بما فيها القدس وحصار قطاع غزة وقضية الأسرى.


 


وأضاف منصور – وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية السبت – أنه جرى أمس إرسال مذكرة إلى رئيس مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة ورئيس الجمعية العامة بشأن انتهاكات الاحتلال دعا فيها المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه القضية الفلسطينية والضغط على سلطات الاحتلال لاحترام القانون في الارض الفلسطينية.


 


وأشار المندوب الفلسطيني إلى أن المذكرة عبارة عن تهيئة لجلسة النقاش المفتوح في مجلس الأمن يوم الأربعاء المقبل.


وفي السياق، ذكرت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية – في بيان – أن ردود الفعل والمواقف الدولية الحالية تجاه جرائم الاحتلال الإسرائيلي تمثل بوادر إيجابية لفهم حقيقة الظلم التاريخي المتواصل الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني.


وأشارت إلى أن “الأمل معقود على الجنائية الدولية لبدء تحقيقاتها في انتهاكات وجرائم الاحتلال الإسرائيلي.


 


 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل