ماسك .. كيف أصبح إيلون ثاني أغنى رجل في العالم – تكنولوجيا

ماسك .. كيف أصبح إيلون ثاني أغنى رجل في العالم

تزيد ثروة إيلون ماسك الصافية عن 160 مليار دولار، مما يجعل الرئيس التنفيذي لشركة تسلا ثاني أغنى شخص على وجه الأرض، خلف مؤسس أمازون جيف بيزوس.وكشف ماسك عن الاستثمارات الخمسة الأضخم التي تغذي ثروته الهائلة حسبما نقلت العربية نت.

ومما لا يثير الدهشة فإن ثروته، مثل معظم المليارديرات، تتركز بشكل كبير في حفنة من الأسماء، ولا يستثمر ماسك إلا في شركة عامة واحدة.

إقرأ أيضاً.. Apple .. كيف تصل إلى ميزات الصوت المكاني لأبل ميوزيك على أجهزة أندرويد

تتمثل الاستثمارات الخمسة الكبرى التي دفعت صافي ثروة إيلون ماسك إلى أكثر من 160 مليار دولار في ما يلي:

1. تسلا
تبلغ حصة ماسك في الشركة 22.4%، اعتبارًا من 31 ديسمبر. ولا يزال بإمكان الملياردير إضافة مليارات أخرى عبر حيازة أسهم إضافية من تسلا بناءً على اتفاقية خاصة به.

وتبلغ قيمة الحصة الحالية 141 مليار دولار، بناءً على تقييم تسلا السوقي البالغ 631 مليار دولار اعتبارًا من 21 يوليو.

2. SpaceX
تقدر حصته في شركة الفضاء الخاصة بنحو 48%، لكن يمكن أن تكون أقل إذا تم تخفيف حصة ماسك خلال جولة التمويل الأخيرة.

وتصل قيمة تلك الحصة إلى 35 مليار دولار، بناءً على آخر تقييم لشركة سبيس إكس SpaceX البالغة 74 مليار دولار.

3. بيتكوين
حيازته من العملة المشفرة الأشهر غير معروفة إذ لم يفصح عنها لحد الآن.

وقال ماسك: “إن قيمة بيتكوين التي أملكها أكثر بكثير من قيمة حيازتي من إثيريوم أو دودج كوين”.

وأضاف  أن كلاً من SpaceX و Tesla تمتلكان عملة بيتكوين، وأنه منفتح على قبول تسلا لبيتكوين كشكل من أشكال الدفع مرة أخرى، بمجرد أن يصبح تعدينها أكثر اعتمادًا على الطاقة النظيفة.

4. إيثريوم
حيازته أيضاً من ثاني عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية غير معروفة حتى الآن.

5. دودج كوين
لم يفصح ماسك عن قيمة ما يمكله من عملة دودج كوين Dogecoin التي يدعمها بشدة.

وكان مؤيدًا منذ فترة طويلة لعملة دودج كوين إذ غالبًا ما يقوم بالتغريد حول العملة المشفرة المستوحاة من مزحة. وفي مايو، وصل سعر Dogecoin إلى ذروته عند 0.75 دولار تقريبًا تحسباً لاستضافة ماسك في برنامج Saturday Night Live. ومنذ ذروتها تلك، انخفضت العملة المشفرة بأكثر من 70%.

بصرف النظر عن الاستثمارات المذكورة، كشف ماسك أنه يمتلك حصة في اثنتين من شركاته الخاصة في مراحلها الأولى، Neuralink و Boring Company، لكن هذه الاستثمارات ليست ذات أهمية تذكر من حيث القيمة مقارنة بما تم ذكره.

ماسك .. كيف أصبح إيلون ثاني أغنى رجل في العالم

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل