قادة بريطانيون سابقون يحذرون: طالبان انتصرت وأفغانستان على وشك الانهيار


قال قائد عسكرى بريطانى سابق إن طالبان قد انتصرت فى المعركة ضد الغرب فى أفغانستان، فى الوقت الذى تواصل فيه القوات الأمريكية والبريطانية انسحابها يوم الأحد.


 


وفى مقال كتبه فى صحيفة التليجراف، قال الجنرال اللورد دانات، الرئيس السابق للجيش البريطانى إن المهمة كان الهدف منها منح الشعب الأفغانى خيار حياة أكثر اعتدالا وسلمية. وفى نهاية المطاف، فإن قوة طالبات سادت، وحرم شعب أفغانستان من فرصة اختيار طريقة أفضل للحياة وما يزيد الأمر مأساة أن الانزلاق نحو فوضى الحرب الأهلية بات أكثر احتمالا.


 


وتقول التليجرف إنه خلال الصراع المستمر منذ 20 عاما، قتل 454 جندى بريطانى أثناء الخدمة فى أفغانستان، وتحقق قوات طالبات الآن مكاسب كبيرة فى المناطق القروية وتعلن الفوز على الناتو وحلفائه.


 


ودعا اللورد دانات إلى إجراء تدقيق على فرار تحقيق تشيلكوت للحملة، وذلك بعدما كشفت التليجراف أن علم الاتحاد قد تم إنزاله فى كابول، لينهى بذلك 20 عاما من الوجود البريطانى فى البلاد.


 


من جانبها، قالت صحيفة تايمز إنه مع نهاية العمليات العسكرية البريطانية فى أفغانستان، حذر قادة بريطانيون سابقون من أن البلاد تواجه خطر هائل من الانهيار.


 


وقال الجنرال السير رتشارد بارسون، القائد السابق لقيادة القوات المشتركة إنه بعد مرور عقدين على ذهاب القوات البريطانية لأفغانستان، فإن هناك مخاوف من هجرة جماعية للشعب بسبب  المكاسب التى حققتها طالبان.


 


وتم إعادة المئات من الجنود البريطانيين إلى بلادهم هذا الأسبوع،  وأقامت الوحدات احتفالات إنزال العلم للإشارة إلى نهاية مشاركاتهم، بينما تستعد دول الناتو الأخرى لإقامة احتفال أخير.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل